كلبان دراوس ضخمان يهاجمان كلب صيد حتى الموت فى حديقة مانشستر

تشيستر, كلب صيد عمره عامين, مات بعد أن هاجمه كلبان أثناء نزهة فى الحديقة. كان يفترض أنه "فقد قطع من جسده" بعد أن ظهر كلبان دراوس أرجنتينى أو بيتبول - سلالات محظورة في المملكة المتحدة - وضعت عليه. وما زال الخبراء يحاولون معرفة السلالات.

جانيت باين التى كانت تصطحب تشيستر, البالغة من العمر 39 عام, قالت أنها أجبرت على مشاهدة كلب الصيد ملقى حولها "مثل دمية ممزقة." وادعت أيضا أن صاحب الكلاب رفض مساعدتها, قائلة "اللعنة لماذا لم يكن كلبك تحت القيادة؟"

source

يظهر شريط فيديو للهجوم تدفق الدم من فم الكلب حيث أنهم هاجموا تشيستر. يمكنك أن ترى صاحب الكلاب يحاول فتح فكهم قبل المشي بعيدا. وقد تم نشر صور الرجل الذي شوهد مع الكلاب في وسائل التواصل الاجتماعى: هناك مخاوف من وقوع هجمات مماثلة لطفل. وقد ضبطت الكلاب بموجب قانون الكلاب الخطرة (1991). source

كان تشيستر هدية من جنيفر ثورنلي, 29 عاما, لزوجها غارى بمناسبة حفل زفافهما قبل عامين. source

وقالت: "كان الصبي الأكثر جمالا". "كان أفضل صديق لنا, ونحن نحبه تماما, وكان ودودا جدا, وجدير بالثقة, وأنا لا أعرف ماذا سنفعل بدونه وأنا لم أر غارى على هذا الحال أبدا من قبل. عندما رأيته, كان في مطبخنا، كان لديه قطع مفقودة من جسده الصغير, لقد رأيت الفيديو - تلك الكلاب استمتعوا بها. ماذا لو حدث هذا لطفل؟ نحن بحاجة إلى أن نفعل شيئا ". source

source

جانيت باين التى تقوم بتمشية الكلب كانت تقوم بتمشية خمسة كلاب في ذلك الوقت. وكان تشيستر قد ترك المقود للعب. قالت: "كنت أصرخ على تشيستر لكى يأتى و نظرت إلى أعلى ورأيت كلبين كبيرين مع شيء ما بينهما. بمجرد أن علمت ذلك. صرخت," source

"تركت الكلاب الاخرى مربوطين بدرابزين وجريت نحو تشيستر. وكان فى منتصف الميدان يتم سحبه فى كل مكان. الصبى الصغير تمزق إلى قطع."

source

القرار

المزيد من الإختبارات